يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تابع جديدنا عبر الايميل

ابحث موضوعات تكنو نيوز

أدخل نص البحث

يمكنك متابعتنا على الهاتف

متابعات

الاكثر قرأة

postheadericon 55 وسيلة إعلامية تنضم لخدمة "فاست فليب"





جذبت خدمة "فاست فليب" التابعة لشركة "جوجل" شركاءً جدداًَ من وسائل الإعلام العالمية ضمت بينها كبرى ثلاث صحف بريطانية، بعد مرور ثلاثة شهور من إطلاقها.


وقالت "جوجل" إن الخدمة التي تعرض صوراً مجمعة من المواد الإخبارية توفر للمستخدمين الاطلاع على أكبر عدد من المواد الإخبارية من وسائل إعلامهم المفضلة من خلال طريقة مبتكرة، فضلاً عن تصفح موضوعات تقدمها مجموعة مختلفة من المصادر.


وتضم قائمة الشركاء الجدد صحفاً بريطانية مثل "ذا تيليجراف" و"إندبندنت" و"ديلي إكسبريس"، فضلاً عن صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية.


وقال ويل لويس رئيس تحرير صحيفة "ذا تيليجراف"، إنه سعيد بكون صحيفته جزءاً من تلك التجربة التي تهدف إلى تحسين تواصل القارئ مع الصحافة عبر تقنية تتيح له رؤية أوسع للمحتويات وتمنحه أيضاً فائدة مهمة ليصبح على دراية أوسع بالأخبار بدلاً من التقليب السريع لصفحات صحيفة.


ومن جانب آخر، تحاول "جوجل" التغلب على مشكلتين قبل طرح الخدمة إلى المستخدمين أولهما تقديم لقطات تحتوي على القصص الإخبارية وأيضاً تعليقات الصور، لأن غالبية عناوين الأخبار حالياً غير قابلة للقراءة.


يذكر أن خدمة "التقليب السريع" بدأت بروابط من 39 وسيلة إعلامية كان معظمها وسائل أمريكية، كما أن الخدمة لا تزال في طور التجريب على موقع "مختبرات جوجل" .


"فاست فليب".. خدمة جوجل لتصفح الأخبار








وكانت شركة "جوجل" قد كشفت عن خدمتها الجديدة "فاست فليب" أو "التقليب السريع" لقراءة الأخبار من مواقع كبرى وسائل الأعلام الإلكترونية بما فيها محطة "بي بي سي" البريطانية.


وتسمح الخدمة الجديدة للمستخدمين بتصفح سريع لجميع الأخبار الجديدة الواردة على حوالي 30 موقعاً إخبارياً شريكاً لمحرك البحث الشهير، حيث يتمكًن المتصفح من القفز من موضوع إلى آخر بسرعة أكبر بكثير من تلك التي يتطلبها عادةً فتح صفحات الإنترنت.


وقارنت "جوجل" بين استخدام المنتج الجديد بتقليب صفحات صحيفة أو مجلة بسرعة كبيرة من دون أي تأخير.


وأكد المهندس كريشنا بهارات الذي طور "فاست فليب" في رسالة على مدونة الموقع أن الخدمة الجديدة "كما يظهر اسمها مبنية على تقليب محتوى الصفحات بسرعة كبيرة، بحيث يمكنك النظر بسرعة في الكثير من الصفحات إلى أن تجد شيئاً مثيراً للاهتمام.


ومن بين وسائل الإعلام التي تمد الخدمة الجديدة بالمواد الإخبارية مجلات من أمثال "ذي اتلانتيك" و"بيزنس ويك" و"كوسموبوليتان" و"ايل" و"ماري كلير" و"نيوزويك" و"بوبيولر ميكانيكس"، بالإضافة إلى مواقع إخبارية على غرار "تك كرانش" و"صالون" و"سلايت".


وأوضح بهارات أن "جوجل" سيتقاسم عوائد الإعلانات التي تحصدها خدمة "فاست فليب" مع شركائه، مؤكداً أن الخدمة ستزيد من عوائد ناشري الصحف والمجلات، حيث إن صناعة النشر تواجه مزيداً من الصعوبات اليوم، وأن تشجيع القراء على تصفح مزيد من الأخبار هو جزء ضروري من الحل.


كما تسمح الخدمة الجديدة بالبحث عن الأنباء من خلال مفاتيح بحث عدة، كالموضوع والدورية و"الأكثر مشاهدة" و"الأكثر شعبية"، وحتى "الموصى به".


ولا تظهر هذه الخدمة سوى الصفحة الأولى من الخبر، ويجدر بالمستخدمين الذين يرغبون بقراءة المزيد أن يضغطوا على رابط يصلهم إلى الموقع الأصلي للخبر، وما تزال "فاست فليب" حتى الآن بمثابة خدمة تجريبية على موقع "مختبرات جوجل" الذي تعرض عليه الشركة أحدث منتجاتها لتعليق المستخدمين وإبداء آرائهم حيالها.




محيط

0 التعليقات: