يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تابع جديدنا عبر الايميل

ابحث موضوعات تكنو نيوز

أدخل نص البحث

يمكنك متابعتنا على الهاتف

متابعات

الاكثر قرأة

postheadericon نظام التشغيل كروم أو إس من غوغل، هل يقلق ويندوز؟ وهل تفلح غوغل في عالم البرامج ؟





أعلنت غوغل عن نيتها طرح نظام تشغيل إسمه كروم Chrome OS بالاعتماد على كود نظام لينوكس ,قد صمم هذا النظام لأجهزة الكمبيوتر الصغيرة التي تسمى نت بوكس والتي تحقق مبيعات عالية حاليا.وبذلك تسخن المنافسة مع مايكروسوفت التي تنوي طرح نظام التشغيل ويندوز 7 بعدة إصدارات في شهر أكتوبر القادم. وعلى ذات المبدأ الذي ساهم في اكتساح غوغل للإنترنت وهو البساطة في صفحة محرك البحث، فإن السرعة والبساطة هي العناصر الأساسية التي تقول غوغل أنها أهم مزايا كروم، فهل يمكن لنظام التشغيل الجديد هذا أن يجعلك تتصل بالإنترنت خلال ثوان من وقت تشغيل الكمبيوتر المحمول؟هذا ما تعد به الشركة المستخدمين الذين سيحصلون على النظام لاحقا هذا العام من خلال تنزيله مجانا بأسلوب المصادر المفتوحة. وكانت الشركة قد طورت نظام تشغيل بأسلوب المصادر المفتوحة اسمه أندرويد ويستخدم في الهواتف الجوالة والكمبيوترات الدفترية الصغيرة من عدة شركات، إلا أن غوغل لا تشجع اعتماد أندرويد في الكمبيوترات الدفترية بل في الهواتف الجوالة فقط وترى أن وجود نظامي تشغيل يشجع على التنافس والابتكار. ويطابق مفهوم نظام التشغيل الذي يرتكز حول الإنترنت رؤية غوغل للحوسبة حيث تقدم البرامج عبر الإنترنت على شكل خدمات ويب لتكون الأسلوب المحوري في الاستخدامات العامة بدلا من الاعتماد على تثبيت البرامج في الكمبيوتر، وبدلا من ذلك يتم تثبيتها في متصفح الإنترنت أو تشغيلها عبر مواقع الإنترنت.

رغم أهمية تجديد المنافسة في سوق أنظمة تشغيل الكمبيوتر والناتجة عن هذا الإعلان، لأن المنافسة جيدة ويقطف ثمارها الجميع من تحفيز الابتكار وحتى انخفاض الأسعار، إلا أنه هناك عدة تساؤلات مشروعة قد لا تكون في صالح غوغل في ذلك المسعى. فما يؤرق عالم لينوكس، هو تعدد إصداراته وتشتت الجهود بين كل منها، وها هو كروم سيساهم في تلك الفوضى.وتصرح غوغل أن النظام سيتوفر في الأجهزة في منتصف العام 2010، وهو موعد بعيد جدا في عالم المنتجات التقنية، فقبل ذلك الموعد سيجري طرح منتجات برمجية عديدة لم تعلن عنها الشركات مثل مايكروسوفت وأدوبي وغيرهما. هل يمكن لغوغل وشركات البرمجيات الأخرى أن تضمن توفر برامج (تعمل في الكمبيوتر أو ضمن المتصفح عبر الإنترنت)، تضاهي آلاف البرامج المتوفرة حاليا لنظام ويندوز؟ على الأرجح أن ذلك صعب جدا. وبالتالي فهناك عثرة كبيرة أمام منافسي ويندوز. وإذا كان البديل الذي يقدمه كروم وسيلة للتخلص من هيمنة مايكروسوفت واحتكارها لأنظمة التشغيل، فهل هو بديل مناسب خاصة أن غوغل تحتكر الخدمات التي تعمل مع نظام أندرويد للهاتف الجوال وكذلك سيكون الحال مع كروم


0 التعليقات: