يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تابع جديدنا عبر الايميل

ابحث موضوعات تكنو نيوز

أدخل نص البحث

يمكنك متابعتنا على الهاتف

متابعات

الاكثر قرأة

postheadericon إنتل تطلق أسرع معالجاتها النقالة في الإمارات


أعلنت شركة إنتل عن توفيرها معالجاتها الجديدة للحواسيب النقالة إنتل كور أي سيفن وإنتل كور أي سيفن موبيال إكستريم في منطقة الشرق الأوسط.

أعلنت شركة إنتل عن توفيرها معالجاتها الجديدة للحواسيب النقالة Intel® CoreTM i7 وIntel® CoreTM i7 Mobile Extreme في منطقة الشرق الأوسط.

وقالت إنتل أن هذه العائلة من المعالجات هي أسرع معالجات نقالة متوفرة في العالم حالياً.

وتوفر المعالجات الجديدة للمستخدمين إمكانية تعديل تردد عملها حسب ما يتطلبه المستخدم من حاسوبه النقال، وتقول إنتل أن هذه المعالجات مصممة بحيث تلبي احتياجات التشغيل عالي الأداء للقيام بعمليات معقدة مثل إنشاء ملفات الفيديو عالي الوضوح، أو تشغيل الألعاب فائقة التفاصيل وغيرها من المهام التي كان يصعب تنفيذها على الحواسيب النقالة.

بنيت المعالجات الجديدة باستخدام الهندسة المعمارية المصغرة من إنتل، والتي تسمى نيهالم، وقد لاقت استحسانا كبيرا عند إطلاقها مؤخرا خلال منتدى إنتل للمطورين.

وقال المدير العام لشركة إنتل في منطقة الخليج العربي. ناصر نوثوا معلقاً بهذه المناسبة: "تستحوذ الحواسيب النقالة في منطقة الخليج ككل والإمارات على نحو خاص على حصة الأسد في سوق الحواسيب حيث تزيد نسبتها على 80 بالمائة مقارنة بالحواسيب المكتبية وبات مستخدمي هذه الحواسيب في منطقتنا كما في العالم أجمع يتطلبون أداء فائقا من حواسيبهم النقالة سيما أنهم بحاجة إلى إجراء العديد من المهام في آن."

وأضاف:"تم تصميم المعالجات الجديدة، التي نطلقها اليوم في منطقة الخليج، لتوفر تجربة غير مسبوقة للمستخدمين من هواة الألعاب وتوليد المحتوى الرقمي عالي الوضوح من أفلام وموسيقى وأغاني وغيرها من المهام الحوسبية المتطلبة".

وتوفر المعالجات الجديدة تقنية Intel® Turbo Boost والتي تزيد من سرعة المعالج إلى ما يقارب 75 بالمائة للتصدي لمتطلبات الحوسبة العالية لبعض التطبيقات حسب إنتل، وبخاصة التي صممت لتستفيد من الحوسبة متعددة الخيوط وذلك بفضل تقنية تعدد خيوط المعالجة Intel® Hyper-Threading. وتدعم معالجات الحاسوبات المحمولة Intel® CoreTM i7 قنوات الذاكرة من طراز DDR3 بسرعة تبادل للبيانات تبلغ 1333 ميجاهرتز، كما تدعم بطاقات الرسوميات من طراز PCI Express 2.0 بواقع واحدة لمقبس 16 أو اثنتين لمقبس 8.

وقال نوثوا: "سواء كان المستخدم يقوم بتحرير الفيديو أو تركيب الملفات الصوتية أو تشغيل لعبته المفضلة أو إضافة ملفات فيديو لصفحته الخاصة على موقع فيسبوك أو يوتيوب، فإن من مزايا المعالجات الجديدة أنها تتأقلم بذكاء مع متطلبات الاستخدام لتوفر الأداء المناسب لكل من هذه العمليات بحيث تعطي المستخدم سهولة عالية أثناء التنقل."

0 التعليقات: