يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تابع جديدنا عبر الايميل

ابحث موضوعات تكنو نيوز

أدخل نص البحث

يمكنك متابعتنا على الهاتف

متابعات

الاكثر قرأة

postheadericon لوكهيد مارتن تفوز بعقد لتطوير إنترنت عسكري





فازت شركة لوكهيد مارتن الاميركية بعقد من البنتاغون الاميركي من اجل العمل على انترنت للاستخدامات العسكرية. والعقد بقيمة 31 مليون دولار كما وتعتبر شركة لوكهيد اكبر شركة لمقاولات التسليح في العالم


أعلنت شركة لوكهيد مارتن الأميركية، أكبر شركة لمقاولات التسليح في العالم من حيث الدخل، عن فوزها بعقد قيمته 31 مليون دولار من وكالة مشاريع الأبحاث المتقدمة الدفاعية ( داربا ) التابعة لوزارة الدفاع الأميركية ( البنتاغون) من أجل إعادة اختراع الإنترنت وجعله أكثر ملاءمة للاستخدامات العسكرية. وقد أفادت تقارير صحافية أيضا ً بأن شركة البرمجيات الأميركية العملاقة "مايكروسوفت" سيكون لها دور أيضا ً في تلك الجهود.

ويركز هذا المشروع التقني الجديد في الأساس على تطوير بروتوكول جديد لشبكة الإنترنت العسكرية، الذي سيختلف عن تلك النوعية من البروتوكولات القديمة مثل بروتوكول TCP/IP – الذي اخترع في عام 1970. وسيعنى هذا البروتوكول الجديد بتقديم "تحسينات من الناحية الأمنية، وتخصيص فعال للنطاق الترددي، ومستويات لتحديد الأولويات استنادا ً إلى السياسات على مستوى الفرد ومستوى الوحدة". من جانبه، قال جون مينغوتشي – رئيس ترسانة النظم السيبرانية في شركة لوكهيد :" تتطلب الهجمات والتهديدات الجديدة التي تتعرض لها الشبكة العنكبوتية مفاهيم حماية ثورية".

وتابع بالقول :" عبر هذا المشروع، وكذلك من خلال مبادراتنا الخاصة بصنع المهام السيبرانية، نعمل من أجل تعزيز الأمن السيبراني والتأكد من قدرة القوات المقاتلة على خوض المعركة رغم هجمات قراصنة الكمبيوتر". ومن المنتظر أن تمضي لوكهيد في تطويرها لمشروع بروتوكول الشبكة العنكبوتية العسكرية بالتعاون مع شركة أناغران، وشركة جونيبر نتوركس العالمية المتخصصة في مجال الحلول الشبكية الفائقة، وLGS للابتكارات، وجامعة ستانفورد، بالإضافة إلى العملاقة مايكروسوفت.



0 التعليقات: