يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تابع جديدنا عبر الايميل

ابحث موضوعات تكنو نيوز

أدخل نص البحث

يمكنك متابعتنا على الهاتف

متابعات

الاكثر قرأة

postheadericon نيسان تكشف النقاب عن السيارة الكهربائية الجديدة "ليف"


كشفت شركة نيسان موتور اليابانية لصناعة السيارات اليوم الأحد عن سيارتها الكهربائية التي طال انتظارها وأطلقت عليها اسم "ليف" أي "ورقة الشجر".
وتأتي هذه الخطوة في اتجاه هدفها بقيادة صناعة السيارات في مجال إنهاء انبعاث الغازات الملوثة للبيئة.
وتعد نيسان، وهي ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان، وشريكتها الفرنسية رينو أقوى المناصرين في قطاع السيارات لصناعة سيارات كهربائية بشكل تام، وأعلنتا عن خطط للتسويق الجماهيري لهذه السيارات النظيفة، ولكنها باهظة الثمن على مستوى العالم في العام 2012 .
وتبدأ نيسان في بيع أول سيارات ليف في الولايات المتحدة، واليابان في النصف الثاني من العام المقبل مضيفة طرازين عقب ذلك، وتتوقع بدء الإنتاج بنحو 200 ألف وحدة سنوياً على مستوى العالم في العام 2012
وفي كشفه النقاب عن السيارة الجديدة الذي ترافق مع افتتاح المقر العالمي الجديد لنيسان في يوكوهاما جنوبي طوكيو قاد كبير المسؤولين التنفيذيين لنيسان كارلوس غصن النموذج الأولي للسيارة ليف مصطحباً معه رئيس الوزراء الياباني الأسبق جونيتشيرو كويزومي، وضيفين آخرين لتحية حشد من الصحفيين الذين وفدوا من كل أنحاء العالم.
وقال غصن، "إننا نحتفل اليوم ببداية فصل جديد في حياة شركتنا".
وتعود نيسان إلى مدينة يوكوهاما الساحلية حيث تأسست في العام 1933 بعد أن ظل مقرها في حي جنزا الراقي بطوكيو على مدى 41 عاماً مضت.
وعلقت نيسان التي تضررت من تراجع مبيعات السيارات في أنحاء العالم منذ الأزمة المالية العالمية في العام الماضي كل أهدافها المستقبلية التي وضعتها بموجب خطة متوسطة المدى باستثناء حملتها النشطة للدخول في مجال السيارات الكهربائية.
ومع تخطي أسعار النفط 60 دولارا للبرميل حتى خلال الركود ووجود لوائح بيئية تسبب قيوداً دائمة قال غصن، إنه متفائل بشأن انتشار السيارات الكهربائية، وتوقع أن تمثل واحدة من كل عشر سيارات جديدة في العالم بحلول العام 2020 .
ووصف غصن السيارة ليف بأنها "سيارة قوية، وكأن بها محرك يعمل بالبنزين" باستثناء أنها لا تتأخر في رد فعلها بما أنه ليس هناك تغيير للسرعات، وأكد أنه على الرغم من تزايد شعبية السيارات الهجينة التي تعمل بالبنزين والكهرباء في بعض الأسواق إلا أنها ما زالت غير منتشرة إذ تمثل أقل من اثنين في المائة من السوق العالمية.
وأعلنت أيضاً شركات أخرى لصناعة السيارات مثل تويوتا موتور، وفولكسفاجن عن خطط لطرح سيارات كهربائية خلال السنوات المقبلة، ولكنها تتوقع أن يستغرق تنفيذ ذلك وقتاً بسبب التكلفة العالية لهذه السيارة، والمسافة المحدودة للقيادة، والوقت الطويل اللازم لشحن السيارة.
ولم تعلن نيسان عن سعر السيارة ليف التي تضم خمسة مقاعد، ولكن قال غصن، إن سعرها من دون البطارية الباهظة الثمن التي تعمل بأيونات الليثيوم، والتي يتوقع أن تؤجرها نيسان سيكون في نطاق سيارة مماثلة تعمل بالبنزين.
وتتجاوز السرعة القصوى للسيارة ليف 140 كيلومتراً في الساعة، ويمكنها أن تسير 160 كيلومتراً دون الحاجة لإعادة شحنها، وتقول نيسان، إنها مسافة تكفي احتياجات نحو 80 في المائة من قادة السيارات في العالم

اربيان بيونس

0 التعليقات: